الخميس، 20 ديسمبر 2018

كل تفاصيل علاقة جوجل بالصين ومشروع dragonfly السري








كل تفاصيل علاقة جوجل بالصين ومشروع dragonfly السري

فى الوقت الذى اصبحت فيه حرية تداول المعلومات امراً غاية فى السهولة واليسر فبضغطة واحده على شبكة الانترنت يمكنك ان تدور حول العالم وبضغطة واحده يمكنك معرفة كثيراً من المعلومات والاطلاع على كل ما هو جديد فى العالم ، الا ان بعض الدول والحكومات لهم رأى اخر فى هذا الشأن ، فمثلاً الصين قد وضعت قيود وقوانين صارمة فى تداول المعلومات على شبكة الانترنت ، فى الصين تم حجب موقع فيس بوك ووتويتر وموقع اليويتوب وشبكة اخبار BBC و موقع Wikipedia المشهور وكثيراً من المواقع الاجتماعية والاخبارية الاخرى التى منها ما تم حجبه لان الحكومة لا تريد ظهور الموقع اصلاً فى البلاد ومنهم من تم حجبه لانهم غير متعاونين مع الحكومة الصينية فى اتاحة كل بيانات وتفاصيل المستخدمين لهذه المواقع للحكومة مهما كانت مدى خصوصية وحساسية هذه البيانات مثل موقع فيسبوك الذى رفض اعطاء الحكومة معلومات الخصوصية الخاصة بمستخدمية ، وبالفعل كل الشركات المزودة والوسيطة لخدمات الانترنت تتيح كافة بيانات مستخدميها للحكومة الصينية مهما كانت خصوصية ودقة هذه البيانات 

جوجل وبداية الخلاف مع الصين 


كانت شركة جوجل كباقى الشركات التى تعمل فى الصين تمتثل لسياسة الحكومة الصينية   فى اخفاء وحجب بعض المواقع من محرك بحثها الاشهر فى العالم وتوغلت جوجل فى البلد الاسيوي ودعمت محرك بحثها باللغة الصينية وكانت الصين بالنسبة لجوجل استثماراً ناجحاً وفعالاً حيث انها تتعامل مع ملايين المستخدمين (تلت سكان العالم )

خروج جوجل من الصين 


فى شهر مارس عام 2009 م قام مجموعة من رجال الشرطة الصينية بالاعتداء على احد المواطنين فقام شخص خلسه بتصوير مقطع فيديو لحظة اعتدائهم على المواطن وقام برفع المقطع على موقع اليوتيوب ، جديراً بالذكر ان اليوتيوب تابعه لشركة جوجل منذ عام 2006 ، وعلى اثر هذه الواقعة وانتشار المقطع كالنار فى الهشيم على اليوتيوب قامت الحكومة الصينية بحجب موقع اليويتيوب نهائياً من البلاد الى جانب بعض الخدمات الاخرى الخاصة بجوجل وهذا بالطبع ادىء الى خسائر ضخمة فى الشركة الامريكية الاضخم فى العالم فى تقديم خدمات الانترنت ، فقامت شركة جوجل بايقاف الرقابة الصينية على محرك البحث الخاص بها وقامت ايضاً بتحويل كافة عمليات البحث الى جوجل هونج كونج وهى المدينة الصينية الوحيدة التى لا ينطبق عليها قوانين الرقابة على الانترنت وبعض القوانين الاخرى ، فقامت الحكومة الصينية بوقف باقى خدمات جوجل فى الصين ما عادا البريد الالكترونى  ومن هنا اخذت الازمة فى التزايد الى ان تم توقف كل خدمات تطبيقات جوجل فى الصين بشكل كامل عام 2014 وحتى وقتنا هذا 

مشروع Dragonfly وبداية العودة الى الصين 


فى منتصف عام 2017 ظهرت نية جوجل فى العودة الى الصين حيث اطلقت جوجل مشروع سرى يدعى "project dragonfly" وهو بالطبع اسم مستعار لمحرك بحث جديد سوف يربط بين استعلامات البحث التى يطلبها المستخدمون وارقام هواتفهم هذا بالاضفة الى قائمة طويلة من المواقع المحجوبة بل بعض الكلمات والجمل نفسها سوف يتم حجبها ، تم تسريب الخبر ولاقت جوجل انتقادات واسعة من مجموعة من اعضاء الكونجرس الامريكي ، وقام الرءيس التنفيذى لشركة جوجل ،ساندر بيتشاى، بطمئنة الكونجرس بشأن مخاوفهم واوضوح ان اى عمل تقوم به جوجل فى الصين هو محاولة استكشافية وحاول المرواغة وعدم الاجابة بشكل قاطع حول المشروع الحقيقى ، ليس الكنوجرس الغاضب الوحيد من نيه عودة جوجل الى الرجوع الى الصين بل الانتقادات جائت ايضاً من قبل المعارضين لانتهاك الخصوصية  وتسريب البيانات للحكومات وسياسة الحجب التى تتبعها الصين ويرو بضرورة حرية تداول المعلومات  دون قيد وبرجوع جوجل الصين فبالتالى ستخضع لسياستها فى حجب المواقع واتاحة كافة معلومات المستخدمين للحكومة وهو ما يسمى "الجدار النارى العظيم" وللعلم الصين الان تعتمد على محرك البحث Baidu والذى بدوره يقوم بتنفيذ السياسة الصينية 

اعتراض موظفى جوجل على المشروع السرى


قام المئات من موظفى شركة جوجل بالتوقيع على مذكرة اعتراض ورفعها الى المدير التنفيذى للشركة ساندر بيتشاى بشأن المشروع السرى dragonfly واصدرو بيان بشان ذلك وطالبو الشركة بوقف المشروع فوراً ليس لانه موجه للصين بل لانهم ضد اى تكنولوجيا قد تعرض حياة المواطنين للخطر وان مبادئهم لا تسمح بالعمل فى هذا المشروع 
وقد طالبو بعده امور ايضاً :- 
 1- ان تقوم شركة جوجل بتصميم نظام يتيح لموظفيها بمراجعة كافة القضايا الاخلاقية فى مشاريع الشركة 
2- تعيين موظف تحت اسم "امين مظالم" وهو مسؤل عن التحقيق فى الشكاوى المقدمة من الموظفين تجاه المشاريع الجديدة 
3- التزام جوجل بالشفافية حول اهداف التكنولوجيا التى يقومو هم بتطويرها وفيما سيتم استخدمها
4- نشر تقيمات اخلاقية حول مشاريع الشركة وان يتيح الحوار مع الموظفين حول هذه المشاريع 
وقالو ان فى حاله عدم القبول سيقومو بالتصعيد 

جوجل تقرر وقف محرك البحث الصينى Dragonfly 


قررت شركة جوجل فى منتصف ديسمبر 2018 وقف المشروع بشكل نهائى والذى كان من المفترض اطلاقة بشكل رسمى عام 2019 وبالرغم من وقف المشروع قالت الشركة انها تسعى لخدمة المواطنين  فى الصين 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق