الاثنين، 12 نوفمبر 2018

جوجل تطلق موقع google dataset search لسهولة الحصول على المعلومات والابحاث المتخصصة




جوجل تطلق موقع google dataset search لسهولة الحصول على المعلومات والابحاث المتخصصة



جوجل تطلق موقع google dataset search لسهولة الحصول على المعلومات والابحاث المتخصصة


قامت شركة جوجل بإطلاق موقع تجريبي يعد افضل موقع على الاطلاق من أجل الوصول الى الأبحاث والكتب والمنشورات العلمية المتخصصة ، فبالرغم من ان الحصول على إي معلومة اصبح سهل جدا ويمكن لاى شخص ان يقوم باستخراج هذه المعلومات والبيانات بشكل مجانى ، ولكن في كثيرا من الأوقات تكون هذه المعلومات عشوائية وغير مؤثقة ، ولكن مع محرك البحث الجديد google dataset search تكون المعلومة منظمة واكثر دقة واكثر خصوصية للعلماء والمتخصصين والصحفيين وستكون المعلومات والبيانات من مؤسسات وجامعات مؤثقة وذات شهرة ، وهذا لتسهيل الوصول للمعلومة والتأكد من مصدقيتها في نفس الوقت وهذا بالطبع يشبه عمل موقع الباحث google scholar

ما هو محرك البحث google scholar

هو من اهم مواقع البحث الاكاديمي حيث يتخصص في المؤلفات العلمية المتخصصة التي يحتاج اليها الباحثون بشكل مستمر وكذلك أساتذة الجامعات الذين يلجئون اليه في توفير المادة العلمية والأبحاث والرسائل العلمية المعتمدة والمجلات العلمية والكتب والمقالات على حسب كل تخصص .
فمثلا لو كان هناك عالم في الاحياء ويحتاج الوصول الى أبحاث محددة خاصة بالمجال محل تخصصة فحصول هذه العالم على المعلومة عبر موقع google dataset search سيكون بشكل ادق واسرع من الاعتماد على محرك البحث العادي الذي يشمل كل نتائج البحث الموجودة على الانترنت سواء كانت دقيقة او غير دقيقة ، وكذلك بطبيعة الحال ينطبق هذا المثال على جميع المجالات ، كذلك سيوفر محرك البحث الجديد بعض المميزات الخاصة كخدمة عرض المعلومات والبيانات الخاصة لبعض المواقع والصفحات الخاصة الموثق فيها .
وجديراً بالذكر ان جوجل قامت بإنشاء بعض الخطوات والارشادات التي يمكن لمقدمي تلك البيانات اتباعها لظهور البيانات والمعلومات والأبحاث الخاصة بهم في محرك البحث الجديد ، مع العلم ان من يقدم هذه البيانات والمعلومات مؤسسات موثوق بها ومتخصصة في مجالاتها مثل الجامعات العالمية والمؤسسات العلمية و....الخ وليست معلومات عشوائية .
وللعلم أيضا ستكون المواضيع العامة الموجودة على محرك البحث العادي بعيدة عن محرك البحث الجديد .



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق